Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

ضجة في هولندا بسبب الإدريسي

18.10.2018 - 15:02

صراع مغربي هولندي على نجم أزيد ألكمار ووالده حاضر في مباراة الكامرون

أثار أسامة الإدريسي، مهاجم أزيد ألكمار ضجة كبيرة في هولندا، بعدما كشفت تقارير إعلامية عن قرب التحاقه بالمنتخب الوطني.

وفتحت الجامعة قنوات الاتصال باللاعب الإدريسي في الأسابيع الماضية، في أفق إقناعه بحمل قميص الأسود في الفترة المقبلة، إلا أنه طلب مهلة للتفكير قبل اتخاذ قراره بشكل نهائي.

ونفى الإدريسي اختياره حمل قميص المنتخب الهولندي في تصريحات صحافية، مشيرا إلى أن تفكيره منصب حاليا على كيفية تطوير مستواه أكثر مع أزيد ألكمار الهولندي.

وعلمت «الصباح» أن والد اللاعب الإدريسي سيحضر خصيصا لمتابعة مباراة الكامرون في 16 نونبر المقبل، لحساب التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى «كان 2019»، من أجل الاطلاع على أجواء المنتخب الوطني، وشغف الجمهور المغربي، من أجل مساعدة ابنه على حسن الاختيار.

ويواجه الإدريسي، الحامل للجنسيتين المغربية والهولندية، ضغوطات كبيرة من قبل الإعلام المحلي والمسؤولين الهولنديين من أجل اختبار منتخب «الطواحين»، خاصة بعدما تناهى إلى علمهم قرب انضمامه للأسود.

وحذر رومان كومان، مدرب منتخب هولندا، من مغبة التفريط في المواهب، تكونت في هولندا ومرت عبر مختلف الفئات الصغرى، مستدلا بحكيم زياش، نجم أجاكس الهولندي، الذي فضل الأسود، رغم كل المحاولات والضغوطات للتراجع عن قراره.

وعبر العديد من الهولنديين عن استيائهم من كثرة اللاعبين، الذين اختاروا منتخبات بلدانهم الأصلية، رغم استفادتهم من تكوين على مستوى عال في مختلف الأندية ومراكز التكوين بهولندا.

ونجح المنتخب الوطني في خطف أكبر عدد من اللاعبين من هولندا، بعد إقناعهم بالدفاع عن القميص الوطني في الفترة الحالية، من أبرزهم نور الدين أمرابط وشقيقه سفيان وكريم الأحمدي وحكيم زياش وزكرياء لبيض وآخرون.

ويبلغ الإدريسي من العمر 22 عاما ويعد أحد المهاجمين المتميزين بأزيد ألكمار، الذي انضم إليه من غرونيغن، كما لعب لمنتخب هولندا لأقل من 19 سنة.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles