Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

فاخر: ينتظرنا عمل كبير

23.10.2018 - 15:01

جمهور الجيش غاضب على الفريق وحارس برشيد يتألق

أرجع امحمد فاخر، مدرب الجيش الملكي، تعادل فريقه أمام يوسفية برشيد، دون أهداف، أول أمس (الأحد) إلى غياب النجاعة الهجومية.
واعتبر فاخر التعادل مخيبا لآمال الجيش، مضيفا أن فريقه اصطدم بدفاع متراص، وبحارس تألق في صد كرات صعبة. وأضاف فاخر أن الجيش افتقد مهاجمين، بإمكانهم التسجيل من نصف فرصة، وهو ما تأكد ببرشيد، رغم التحكم في المباراة، كما كان عليه الشأن في المواجهات السابقة.

وأبدى فاخر تذمره من الحصيلة الحالية، ووصفها بالمتواضعة، والتي لا تشرف تاريخ الجيش الذي كان ينافس على الألقاب والبطولات، ويسعى للتخلص من النتائج المتباينة في بداية صعبة، والعودة إلى سكة الفوز أمام خريبكة. وتابع فاخر «لست راضيا، لكنني مرتاح للعطاء خاصة أمام يوسفية برشيد من الناحية الدفاعية، في حين ينتظرنا عمل كبير لإحراز الأهداف».
ولم تستسغ جماهير الجيش التي عاينت المواجهة من المدرجات المكشوفة العرض الذي قدمه اللاعبون.

ورمت جماهير الجيش البالغ عددها 700 متفرج الشهب الاصطناعية النارية، وهو ما تطلب تعزيزات أمنية للحد من تفاقم الوضع، وتكرر المشهد عدة مرات.
وتألق الحسين الشاذلي، حارس مرمى يوسفية برشيد، بشكل لافت أمام الجيش الملكي، وأبان عن مؤهلات كبيرة، وساهم في صد ثلاث محاولات خطيرة لحمزة خابا مرتين، والبديل إبراهيم البزغودي بتسديدة متم الجولة الثانية.

وتراجع يوسفية برشيد إلى الخلف، مع القيام ببعض المرتدات السريعة، بحثا عن رأس الهداف المالي مادو ديمبيلي، لكنه لم يجد الطريق سالكة نحو مرمى أيمن مجيد.
واختلطت الأمور على لاعبي يوسفية برشيد في ظل وجود أكثر من شخص يقوم بدور المدرب في كرسي الاحتياط، ويتعلق الأمر بسعيد الصديقي، ونور الدين البيضي، ومعهما المدرب المساعد عمر أزماني.

وارتقى برشيد مؤقتا إلى الرتبة السابعة، بخمس نقاط، فيما أصبح الجيش عاشرا، بأربع نقاط من أربع مواجهات، وتسجيل أربعة أهداف.
عبد العزيز خمال (برشيد)

الصديقي: تأثرنا بتوقف البطولة
اعتبر سعيد الصديقي، مدرب يوسفية برشيد، التعادل الذي تحقق أمام الجيش منصفا وعادلا لفريقه الذي ظفر بنقطة من ذهب، خلال ثالث مباراة يخوضها هذا الموسم، والثانية بملعبه.
واشتكى الصديقي تأثير توقف البطولة ثلاثة أسابيع على لاعبيه، رغم خوض ثلاث مباريات إعدادية، علما أن فريقه توقف عن التباري منذ نهاية شتنبر.

وأكد الصديقي أن يوسفية برشيد لم يتخوف من الهزيمة أمام الجيش، رغم انكماشه في بعض الفترات إلى الخلف، لكن المرتدات اكتست الخطورة، رغم قلة الفرص المتاحة.
وأشاد الصديقي بعطاء الحارس الحسين الشاذلي، ونعته بالربح الكبير ليوسفية برشيد.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles