Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

الدفاع يبدأ مرحلة ما بعد طالب

30.10.2018 - 15:02

30 مليونا راتب فيلود و4 آلاف متفرج ارتدوا الأسود احتجاجا على التسيير

أنهى الدفاع الجديدي صفحة مدربه عبد الرحيم طالب مساء الجمعة الماضي، وفتح مرحلة جديدة يرجح أن يقودها الفرنسي هوبير فيلود.

وقال الرئيس عبد اللطيف المقتريض إن تفضيل فيلود فرضه توفره على سيرة ذاتية غنية بالألقاب، فيما أفادت مصادر أخرى أن الناخب الوطني هيرفي رونار هو الذي اقترحه.

وعرفت نهاية مباراة الدفاع الحسني الجديدي وضيفه أولمبيك آسفي، والتي انتهت بالتعادل، إعلان الانفصال عن طالب بعد ثلاث سنوات مع الفريق.

وكان قرار الانفصال متوقعا، بحكم تراجع نتائج الفريق الجديدي خلال الفترة الأخيرة، خصوصا بعد إقصائه من ربع نهائي كأس العرش ومن عصبة الأبطال الإفريقية، وهزيمته في ملعب مراكش أمام الكوكب المراكشي، وهو ما جعل مكونات الفريق الجديدي من أعضاء المكتب المسير وجماهير ومنخرطين تطالب بإقالته ورحيل الرئيس عبد اللطيف المقتريض.

وأرجع طالب سبب مغادرته للفريق الجديدي إلى أسباب صحية، إذ سيخضع لعملية جراحية في الركبة، مضيفا أن قرار الانفصال اتخذه باتفاق مع الرئيس.

ونفى طالب أن تكون لديه أي مشاكل مع المكتب المسير، مشيرا أن علاقته كانت جيدة، مبرزا أنه حقق مع الفريق نتائج إيجابية، وتألق معه محليا وقاريا، وتمكن خلال مساره معه من بلوغ نهائي كأس العرش ودور المجموعات بعصبة الأبطال الإفريقية.

وفند طالب تشنج علاقته مع المكتب المسير، وقال أيضا إنه فخور بلاعبيه الذين بإمكانهم مقارعة أعتد الأندية والمنافسة على لقب البطولة.

وعرفت مباراة الدفاع الجديدي وأولمبيك آسفي التي احتضنها ملعب العبدي حضور 4 آلاف متفرج، توحد خلالها فصيلا “كاب صولاي” و”دوس كالاص” في مدرج واحد باللون الأسود، احتجاجا على سوء التسيير.

وتدوولت بعض الأسماء، على غرار مدرب برتغالي تم اقتراحه من قبل مدرب الحراس خوصي هيلدير، ومدرب فرنسي تم اقتراحه من قبل مدير مركز التكوين التابع للدفاع الجديدي، فيما اقترح بعض أعضاء المكتب المسير المدرب الجزائري عبد الحق بنشيخة الذي سبق أن توج مع الفريق بلقب كأس العرش، لكن كل المؤشرات صبت في اتجاه تعيين الفرنسي هوبير فيلود.

وسبق لفيلود الفوز مع وفاق سطيف بلقب الدوري الجزائري ولقب كأس السوبر، ومع مازيمبي بلقب البطولة، وسبق له تدريب حسنية أكادير لفترة وجيزة، قبل إقالته، كما تولى في وقت سابق الإدارة التقنية لمنتخب التوغو.

وتحفظت إدارة الجديدة عن الراتب الشهري لفيلود، وإن أكد مصدر ل”الصباح” أنه يناهز 30 مليون سنتيم.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles