Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

رحيل العسكي … علبة أسرار الرجاء

30.11.2018 - 15:02

رحل عبد اللطيف العسكي، كاتم أسرار الرجاء الرياضي، إلى دار البقاء أول أمس (الثلاثاء)، بعد معاناة طويلة مع المرض.

العكسي الذي صنع جزءا كبيرا من تاريخ الخضراء، قدر له الانتقال إلى جوار ربه، في أسبوع التتويج المنتظر، الذي غاب عن خزانة الفريق منذ 15 سنة.

كان يتمنى حضور النهائي الأحد الماضي، بشهادة أحد المقربين منه، لكن القدر كان له رأي آخر.

رغم تدهور حالته الصحية في الفترة الأخيرة، واختفائه عن الأنظار، إلا أنه لم يغادر مفكرة كل الرجاويين، وظل حاضرا في كل جموع الفريق، آخرها الذي نصب الزيات رئيسا.

برحيل العسكي، يودع الرجاء شاهدا على مرحلة هامة من مساره، بعد أن كان لسنوات من صناع القرار داخل القلعة الخضراء والتوهج والتألق، بفضل حنكته ودرايته.

العسكي سيحتفظ له التاريخ بأنه كان مهندسا لعملية الاندماج التاريخية بين الرجاء والأولمبيك البيضاوي، وما كان لهذه الصفقة من آثار إيجابية على مسار الفريق الأخضر على جل المستويات.

من خصال المرحوم، تكتمه على أسرار الرجاء، ورغم العلاقة الطيبة التي كانت تجمعه برجال مهنة المتاعب، إلا أن السرية ظلت شعاره في أداء مهامه، وكان يعتبر الرجاء حصنا يصعب اختراقه، ومهما تكالبت عليه الظروف فله رجال يحمونه، وينشلونه من أزماته.

عشق العسكي للرجاء، يفوق كل التوقعات، إذ اعتبره دائما بيته الأول، وحرص على أن يظل شامخا في عز الأزمات…

وداعا أيها القلب الطيب

» مصدر المقال: assabah

Autres articles