Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

أزمة الملاعب تبعثر البطولة

01.12.2018 - 15:02

مباراتان بالقسم الأول دون ملعب وأخرى بالقسم الثاني والكوكب مهدد

ضاعف إغلاق ملعب محمد الخامس بالبيضاء للصيانة، ومنع المولودية الوجدية من اللعب ببركان، ونهضة الزمامرة من اللعب بسيدي بنور والجديدة، مشاكل البطولة الوطنية لكرة القدم، بقسميها الأول والثاني.

وعجزت جامعة كرة القدم عن تحديد ملعب لمباراة الوداد والجيش الملكي في الدورة 11، والتي تقرر إجراؤها الأحد تاسع دجنبر المقبل، بسبب إغلاق ملعب محمد الخامس، وصعوبة برمجتها بملعب الأب جيكو بالبيضاء، لأسباب أمنية وتنظيمية.

ويصعب على الوداد إيجاد ملعب لإجراء المباراة، سيما أن ملعب مراكش سيغلق بدوره لإخضاع عشبه للصيانة.

ولم تستطع الجامعة أيضا تحديد ملعب لمباراة مولودية وجدة وشباب الريف الحسيمي، التي ستجرى الاثنين عاشر دجنبر المقبل، بعد منع الفريق الوجدي من الاستقبال بملعب بركان، بمبرر خضوعه للصيانة.

ويدرس الفريق الوجدي خيار طلب ترخيص له باللعب بالملعب البلدي بوجدة، رغم تردد الأمن، بسبب موقعه وسط المدينة وعدم توفره على الشروط التنظيمية اللازمة.

ويواجه الكوكب المراكشي المصير نفسه تقريبا، بعد تلقيه إشعارا من إدارة الملعب الكبير بالمدينة، بشأن إغلاقه ثلاثة أسابيع.

ورغم أن الجامعة برمجت مباراة الفريق المراكشي ونهضة بركان في ملعب مراكش السبت ثامن دجنبر، فإن هناك احتمالا كبيرا لتغيير الملعب.

ويتعذر على الكوكب المراكشي اللعب في ملعب الحارثي بالمدينة، بقرار من السلطات المحلية، لاعتبارات أمنية.

وفي القسم الثاني، تتواصل متاعب نهضة الزمامرة، المتصدر ب24 نقطة، في إيجاد ملعب لإجراء مبارياته، بفعل خضوع ملعبه لإصلاحات، ومنعه من الاستقبال بملاعب سيدي بنور والجديدة.

وعجزت الجامعة عن تحديد ملعب لمباراة الفريق في الدورة 12 أمام أولمبيك الدشيرة، والتي ستجرى السبت ثامن دجنبر المقبل.

يذكر أن الدورة العاشرة من بطولة القسم الأول افتتحت أمس (الجمعة) بفوز المغرب التطواني على يوسفية برشيد بهدفين لصفر، وستتواصل غدا السبت) وبعد غد (الأحد) والثلاثاء المقبل، فيما أجلت ثلاث مباريات إلى وقت لاحق.

وتجرى نهاية الأسبوع الجاري أيضا مباريات الدورة 11 من بطولة القسم الثاني.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles