Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

خسائر الرجاء والوداد بسبب “دونور”

20.12.2018 - 12:02

مصادر قدرتها بأربعة ملايير ومفاوضات لتقليص مدة الإغلاق وغموض حول البطائق

حددت مصادر متطابقة خسائر الرجاء والوداد في حال استمر إغلاق ملعب محمد الخامس إلى نهاية الموسم، في أربعة ملايير سنتيم.

واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن تقييم حجم الخسائر في الوقت الحالي صعب، بالنظر إلى حجم استحقاقات الفريقين هذا الموسم في المنافستين القارية والعربية، دون الحديث عن مباريات البطولة، وخصوصا الديربي ذهابا وإيابا.

وتحدثت مصادر “الصباح”، عن إشكال ثان هو مصير أصحاب بطائق الاشتراك، وكيفية تمكينهم من متابعة مباريات الفريقين خارج البيضاء، أو تعويضهم.

وبلغ عدد بطائق الانخراط داخل الرجاء سبعة آلاف، تمكنت “البيضاء للتهيئة” من إعداد أبواب خاصة بهم، وهو الأمر غير المتوفر في باقي ملاعب المملكة.

ونزل خبر الإغلاق كالصاعقة على الفريقين البيضاويين، وحاول مكتب الرجاء إقناع الشركة المكلفة بترميم “دونور” عبر مراحل، إلا أنه فشل في ذلك، قبل أن تستأنف المفاوضات من جديد، بأمل الوصول إلى حل يرضي كل الأطراف خصوصا أمام تحذيرات شركة الصيانة.

ويدخل إغلاق ملعب محمد الخامس حيز التطبيق بداية من اليوم (الأربعاء)، وتمارس ضغوط لافتتاحه في أقرب وقت.

ويشارك الرجاء في منافسات البطولة الوطنية وكأس الأندية العربية وكأس الكنفدرالية الإفريقية، التي يدافع عن لقبها، فيما يخوض الوداد منافسات البطولة وعصبة الأبطال الإفريقية، الأمر الذي يجعل خسائرهما كبيرة، ويزيد الضغط على الملعب، الذي يحتضنن أيضا مباريات المنتخب الوطني.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles