Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

الفتح يصحح أخطاءه ويؤزم خريبكة

26.12.2018 - 15:01

احتجاجات على الحكم الفاتحي والضغط يشتد على بنهاشم

حقق الفتح الرياضي فوزا مهما على ضيفه أولمبيك خريبكة بهدفين لواحد، في المباراة التي جمعتهما، مساء أول أمس (الأحد) بملعب مولاي الحسن، لحساب الجولة 13 من البطولة الوطنية.

وافتتح أولمبيك خريبكة التهديف في الدقيقة 29، عن طريق حمزة أقلعي، قبل أن يعدل الفتح بعد أربع دقائق، بواسطة نوفل الزرهوني من ضربة جزاء، ثم أضاف لامين دياكيتي الهدف الثاني في الدقيقة 77.

ورفع الفريق الرباطي رصيده إلى 16 نقطة، وارتقى إلى الرتبة السادسة، في الوقت الذي تجمد رصيد أولمبيك خريبكة في 13 نقطة، في الرتبة 12، رغم أنه لعب 13 مباراة، عكس الفتح الرياضي الذي تنتظره مباراة ناقصة.

وأجرى وليد الركراكي، مدرب الفتح، العديد من التغييرات في التشكيلة التي خاضت المباراة، بسبب الإصابة التي تعرض لها يوسف التورابي خلال تداريب الأسبوع الماضي، وكريم بنعريف الذي سيخضع لعملية جراحية على أربطة الركبة غدا (الأربعاء).

وشهدت المباراة احتجاجات كثيرة من قبل لاعبي الفريقين على الحكم عبد الواحد الفاتيحي، الذي خرج وسط سخط كبير، من الجمهور الخريبكي.

وتعرض محمد أمين بنهاشم، مدرب أولمبيك خريبكة، لانتقادات من قبل جمهور الفريق على اختياراته، خاصة في الجانب الدفاعي، بعد أن كان سببا في تلقيه هدفين، بسبب سوء التغطية.
وتألق من جانب الفتح نوفل الزرهوني والحارس المهدي بنعبيد وسفيان سعدان وأنس باش، إضافة إلى العودة الجيدة للاعب لامين دياكيتي، الذي غادر المباراة بسبب الإصابة.
صلاح الدين محسن

تصريحات

الركراكي: المباراة مرجعية

أكد وليد الركراكي، مدرب الفتح الرياضي، أن مباراة أولمبيك خريبكة مرجعية بالنسبة إليه، خاصة من ناحية الاستحواذ على الكرة، رغم أن خطة الفريق الخريبكي في الاعتماد على الهجمات المرتدة نجحت في البداية، وتمكن من افتتاح التسجيل.

وأضاف الركراكي أن ردة فعل فريقه كانت إيجابية، وأبان أن لديه لاعبين يمكن الاعتماد عليهم، رغم حالة الشك التي يمر بها الفريق.وأوضح الركراكي أنه يهدي الفوز إلى بنعريف الذي يعاني سوء الحظ، إذ بعد عودته إلى المجموعة بقوة تلقى ضربة قاسية، وكذلك إلى الحارس أيمن مجيد، المعار إلى الجيش الملكي، وتمنى له الشفاء. وقال الركراكي إنه سعيد بالمستوى الذي قدمه اللاعبون، خاصة أنس باش، الذي بإمكانه أن يلعب في أوربا.

وصرح مدرب الفتح أن مهمته تفرض عليه أن يبحث عن مكامن الخلل، الشيء الذي دفعه إلى برمجة التداريب طيلة الأسبوع بملعب مولاي الحسن، لأنه يرغب في أن يتعرف اللاعبون أكثر على الأرضية.
وكشف الركراكي أن الوداد والرجاء مرشحان للظفر باللقب، بالنظر إلى التركيبة التي يتوفران عليها، وأنه يطالب الجمهور بالحضور إلى الملعب وتشجيع فريقه، عوض الاختباء في مواقع التواصل وتوجيه اتهامات للفريق.

بنهاشم: نعاني في الدفاع

أكد محمد أمين بنهاشم، مدرب أولمبيك خريبكة، أن المباراة جمعت فريقين يبحثان عن نتيجة إيجابية، الشيء الذي جعل إيقاعها بطيئا، ولم تكن هناك محاولات كثيرة من الجانبين.

وقال بنهاشم إن المباراة كانت مملة، رغم المحاولات القليلة، والتي تمكن من خلال إحداها فريقه من تسجيل هدف، لكن في الجولة الثانية أبان الفتح أنه يبحث عن هدف، وأنه حاول توجيه لاعبيه للقيام بهجمات مرتدة، لكن الفريق المضيف كان أكثر حظا من فريقه.

وأضاف بنهاشم أن فريقه يوجد في وضع صعب، ما يجبره على إجراء انتدابات، ومنح الفرصة للاعبين آخرين، مشيرا إلى أن الانتدابات لن تكون كثيرة، لكنها ضرورية جدا في الدفاع.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles