Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

كواليس فوز مصر بتنظيم “الكان”

10.01.2019 - 15:02

16 صوتا رجحت كفة الملف المصري وفرحة عارمة وسط الوفد
قررت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم “كاف” منح شرف تنظيم “كان 2019″، إلى مصر، بعد سحب التنظيم من الكامرون في نونبر الماضي، بسبب عدم استجابته لدفتر التحملات.
وأسفر اجتماع المكتب التنفيذي المنعقد في دكار أمس (الثلاثاء) عن فوز مصر بتنظيم النسخة المقبلة، بعد حصولها على 16 صوتا مقابل صوت واحد فقط لجنوب إفريقيا، وامتناع عضو عن التصويت.
وترأس الاجتماع أحمد أحمد، رئيس “كاف” و20 عضوا آخرين، صوتوا لفائدة الملف المصري، باعتباره الأفضل، فيما غاب عنه عضوان، وهما كوستا من أنغولا، بسبب المرض، وإدواردو من إفريقيا الوسطى، للإيقاف، كما ضم الوفد المصري هاني أبوريدة، رئيس الاتحاد المصري وأحمد مجاهد وكرم كردي، عضوي المجلس، ومحمد كامل، رئيس شركة بريزنتيشن سبورت، وشريف حسن، مدير العمليات، ومصطفى طنطاوي، مدير الإعلام والاتصال، إضافة إلى فريق عمل الشركة نفسها، ويضم ستة أعضاء، في الوقت الذي ضم وفد جنوب إفريقيا أكثر من 30 فردا.
ونجحت مصر في التغلب على جنوب إفريقيا في تنظيم النسخة الثانية والثلاثين من البطولة الإفريقية، والمقرر تنظيمها في الفترة المتراوحة بين 15 يونيو و13 يوليوز المقبلين.
ونظمت مصر نهائيات كأس أمم إفريقيا في أربع مناسبات خلال دورات 1959 و1974 و1986 و2006، قبل أن تسند إليها مهمة تنظيم نسخة 2019، كما فاز المنتخب المصري سبع مرات بكأس إفريقيا ثلاث منها على أرضية ملعبه، وذلك خلال 1957 بالسودان و1959 بمصر و1986 بمصر و1998 ببوركينافاسو و2006 بمصر و2008 بغانا و2010 بأنغولا.
إنجاز: عيسى الكامحي وصلاح الدين محسن

فرحة كبيرة تجتاح الوفد المصري
تحذيرات من الإفراط في الفرحة وحازم إمام يؤكد أن الأخطاء واردة
عمت فرحة عارمة القاعة التي احتضنت التصويت على الملف الذي سيحتضن نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2019، من قبل الوفد المصري، الذي نزل بثقله بدكار.
ورفع العديد من الإعلاميين والمرافقين للوفد المصري علم بلادهم بالقاعة، مرددين شعارات تمجد تاريخ مصر بكرة القدم الإفريقية، سيما أن الملف المصري عرف فوزا كاسحا على حساب نظيره الجنوب إفريقي.
وركزت جميع التعاليق بعد إعلان فوز مصر، على ضرورة التعامل باحترافية مع تنظيم هذه الدورة، سيما أنها تعرف لأول مرة مشاركة 24 منتخبا بدل 16، ما يتطلب تجنيد كل الطاقات، لتقديم صورة جيدة عن مستوى البنيات التي تتوفر عليها مصر، إضافة إلى قدرة القارة السمراء على تنظيم أكبر الأحداث الرياضية العالمية. ورغم الفرحة الكبيرة التي ارتسمت على أعضاء الوفد المصري، إلا أن التحذيرات نبهت إلى ضرورة اتخاذ جميع الاحتياطات، لتفادي أي مشاكل تنظيمية.
كما نبهت بعض الجماهير المصرية، إلى استغلال تنظيم هذه التظاهرة، لإعادة الاستقرار إلى البلاد، بعد أن عاشت في السنوات الأخيرة على وقع العديد من العمليات الإرهابية، التي أثرت على الجانب السياحي بالخصوص.
وأبدى مسؤولون بالاتحاد المصري ارتياحهم لقرار منح شرف استضافة “كان 2019″، سيما أنه سيساهم في تحديث البنيات الرياضية المصرية، بعد أن غابت عن تنظيم مثل هذه الأحداث منذ سنوات، إضافة إلى استغلالها في منح الجمهور المصري اللقب الثامن، وتأكيد سيطرته على هذه البطولة.
وأكد حازم إمام، عضو الاتحاد المصري لكرة القدم، أن مصر معروف عنها دعم “كاف” كلما عانت مشكلة من هذا الحجم، وأن مصر تتوفر على تجهيزات وإمكانيات وملاعب جيدة، ما يمكنها من احتضان هذا الحدث. وأضاف اللاعب الدولي السابق أن هذا الحدث يشكل مناسبة لعودة الجماهير إلى الملاعب المصرية، باتفاق مع الأمن، لأن الجمهور المصري كبير ويحب كرة القدم، وأن الأجواء ستكون جيدة في النهائيات.

ثمانية ملاعب لاحتضان “كان 2019”
حدد الاتحاد المصري لكرة القدم ثمانية ملاعب لاحتضان مباريات كأس إفريقيا للأمم 2019، المقرر إجراؤها في الفترة بين 15 يونيو و13 يوليوز المقبلين.
وتضمن الملف المصري الذي حظي بإعجاب أعضاء المكتب التنفيذي ل “كاف”، أبرز الملاعب الموجودة في مصر، مع مراعاة وجود ملاعب كافية للتداريب، والبنية التحتية السياحية، إذ ضمت لائحة الملاعب القاهرة والسلام والدفاع الجوي والكلية الحربية وبرج العرب والإسكندرية والإسماعيلية والجيش بالسويس.
وقرر الاتحاد المصري أن تقام كأس إفريقيا على أربع مدن هي القاهرة والإسكندرية والإسماعيلية والسويس، بينما ستكون ملاعب بتروسبورت وجهاز الرياضة العسكري والمقاولون العرب لاستضافة التدريبات للمنتخبات المشاركة.

غينيا توافق على تنظيم نسخة 2025
أعلن ألفا كوندي، رئيس الاتحاد الغيني، قبول تنظيم نسخة 2025 لكأس أمم إفريقيا، بدل 2023 كما كان مقررا، وذلك بطلب من الملغاشي أحمد أحمد، رئيس “كاف”.
واضطرت غينيا كوناكري إلى التنازل عن تنظيم 2023، لفائدة كوت ديفوار، فيما ستنظم الكامرون نسخة 2021، بعد سحب دورة 2019 منها بسبب عدم الجاهزية.
وعبر أحمد عن رضاه بعد قبول غينيا كوناكري مقترحه، مؤكدا أنه سيقف إلى جانب هذا البلد من أجل إنجاح البطولة، التي ستقام على أرضه.
وكشفت تقارير إعلامية في وقت سابق أن كوت ديفوار راسلت أخيرا محكمة التحكيم الرياضي بلوزان السويسرية، احتجاجا على سحب نسخة 2021 منها، لفائدة الكامرون، في الوقت الذي أكد فيه بول بيا، رئيس الكامرون ارتياحه بقبول تنظيم دورة 2021، بدل 2019، التي منحت “كاف” شرف تنظيمها إلى مصر في اجتماع المكتب التنفيذي في السنغال أمس (الثلاثاء).

» مصدر المقال: assabah

Autres articles