Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

صدمات وصفقات تختم “الميركاتو”

19.01.2019 - 12:01

العروبي بتطوان والصحوفي بوادي زم وأزمة بين الوداد والسريع ولاعبون عاطلون

سجلت اللحظات الأخيرة من “الميركاتو” الشتوي أول أمس (الأربعاء) إبرام صفقات في آخر لحظة، وتعرض لاعبين لصدمة، بسبب فشلهم في إيجاد فرق.

وكاد حارس المرمى زهير العروبي أن ينهي الموسم عاطلا، لو لم يوقع للمغرب التطواني، بعدما توقفت مفاوضاته مع الجيش الملكي في آخر لحظة أول أمس (الأربعاء).

وحل العروبي بالمطار محمد الخامس صباح أول أمس، عائدا من السعودية، حيث فسخ عقده مع نادي أحد، وفي اعتقاده أنه سيوقع للجيش الملكي، لكن مسؤولي النادي العسكري أوقفوا المفاوضات، بدعوى عدم رغبته في تحميل النادي نفقات إضافية.

ومباشرة بعد ذلك، تلقى العروبي اتصالات للانتقال إلى شباب الريف الحسيمي والكوكب المراكشي، إلا أنه فضل عرض المغرب التطواني، الذي وقع له في آخر ساعات “الميركاتو”، مساء أول أمس.
وفاز العروبي بالبطولة وعصبة الأبطال الإفريقية والكأس الممتازة مع الوداد، وشارك معه في كأس العالم للأندية، قبل أن يغادره الصيف الماضي إلى أحد السعودي، بعد نهاية عقده.

ووقع معاذ الصحوفي، اللاعب السابق للوداد، لسريع وادي زم في آخر لحظة أيضا، بعد تراجع الكوكب المراكشي عن إتمام الصفقة، رغم توقيعه للعقد وتقديمه لوسائل الإعلام.

وتسبب الوداد في أزمة لسريع وادي زم، بعدما استعاد لاعبه النيجيري غابريل أوكيشوكو في آخر للحظة، رغم أنه وقع عقدا مع السريع.

وأعرب مسؤولو سريع وادي زم عن استيائهم من تصرف الوداد، بعدما راهنوا على اللاعب وقدموه إلى جمهورهم، قبل أن يفاجؤوا بتغير موقف الوداد، لكن مسؤولا بالفريق الأحمر أوضح ل”الصباح” أن إدارة السريع أخطأت لما قدمت اللاعب قبل انتهاء ترتيبات الصفقة.

وقال المصدر نفسه “الرئيس سعيد الناصري كان واضحا مع مسؤولي سريع وادي زم، وقال لهم في أول لقاء إنه سيبحث عن مهاجم، وإذا تعذر ذلك، فإنه سيستيعد أوكيشوكو، وطلب منهم عدم التوقيع له وتقديمه حتى يبلغهم القرار النهائي”.

وانتقل الحارس صلاح الدين شهاب إلى اتحاد طنجة في آخر لحظة، علما أنه تدرب على يدي عبد الرحيم طالب في قطر.

وإضافة إلى صدمة سريع وادي زم، وجد بعض اللاعبين أنفسهم في موقف حرج، بعد انتهاء «الميركاتو» أول أمس، وفسخ عقودهم في آخر لحظة، في وقت انتشرت فيه أخبار عن تمديده.
وفسخ شباب أطلس خنيفرة عقد مهاجمه عبد العزيز الحمزاوي أول أمس، والكوكب المراكشي عقد سفيان بيطار، ما حال دون توقيعهما لأي فريق.

وكشفت معطيات حصلت عليها “الصباح” أن عددا من اللاعبين سيكملون الموسم عاطلين، بعد انتهاء «الميركاتو»، حتى بالنسبة إلى أندية الهواة، خلافا لما جرت به العادة.

واستنكرت أندية من الهواة قرار الجامعة، معتبرة أنه كان عليها تحديد فترات مختلفة لانتقالات الهواة، للسماح للاعبين الذين لم يجدوا فرقا في البطولة الاحترافية بإكمال الموسم في هذه الأقسام.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles