Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

هكذا‭ ‬أغرق‭ ‬الجامعي‭ “‬الماص‭”‬

04.02.2019 - 12:03

صفقات‭ ‬خاسرة‭ ‬وتعاقدات‭ ‬تفوق‭ ‬الإمكانيات‭ ‬وتراكم‭ ‬النزاعات‭ ‬والديون‭ ‬تحول‭ ‬النادي‭ ‬إلى‭ ‬قنبلة‭ ‬موقوتة

بينما‭ ‬كان‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬يعول‭ ‬على‭ ‬الموسم‭ ‬الكروي‭ ‬الجاري‭ ‬لتحقيق‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬القسم‭ ‬الأول،‭ ‬وجد‭ ‬نفسه‭ ‬يتخبط‭ ‬في‭ ‬عدة‭ ‬مشاكل‭ ‬وأزمات،‭ ‬جعلته‭ ‬يتخلف‭ ‬ب12‭ ‬نقطة،‭ ‬عن‭ ‬المتصدر‭ ‬نهضة‭ ‬الزمامرة‭.‬

ويحتل‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬الرتبة‭ ‬السادسة‭ ‬ب23‭ ‬نقطة،‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬16‭ ‬دورة،‭ ‬في‭ ‬موسم‭ ‬كان‭ ‬جمهور‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬يجمع‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬فرصة‭ ‬لا‭ ‬تعوض‭ ‬لتحقيق‭ ‬الصعود‭ ‬إلى‭ ‬القسم‭ ‬الأول‭.‬

ودفع‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي،‭ ‬الذي‭ ‬تولى‭ ‬تسييره‭ ‬إسماعيل‭ ‬الجامعي،‭ ‬بعد‭ ‬مرض‭ ‬مروان‭ ‬بناني،‭ ‬ثمن‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الاختلالات،‭ ‬أبرزها‭ ‬فوضى‭ ‬تعيينات‭ ‬المدربين،‭  ‬والانتدابات،‭ ‬والصفقات‭ ‬الخاسرة،‭ ‬وسوء‭ ‬التسيير‭ ‬المالي،‭ ‬وتهميش‭ ‬الكفاءات‭ ‬المحلية‭.‬

4‭ ‬مدربين‭ ‬والخامس‭ ‬في‭ ‬الطريق

تعكس‭ ‬فوضى‭ ‬المدربين‭ ‬أسلوب‭ ‬التسيير‭ ‬المعتمد‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي،‭ ‬إذ‭ ‬تعاقب‭ ‬عليه‭ ‬خمسة‭ ‬مدربين‭ ‬إلى‭ ‬حدود‭ ‬هذا‭ ‬الأسبوع‭.‬

وبدأ‭ ‬الفريق‭ ‬الموسم‭ ‬تحت‭ ‬قيادة‭ ‬محمد‭ ‬مديحي،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يقال‭ ‬ويعوضه‭ ‬هشام‭ ‬الإدريسي،‭ ‬الذي‭ ‬راهن‭ ‬عليه‭ ‬إسماعيل‭ ‬الجامعي‭ ‬كثيرا،‭ ‬لكنه‭ ‬أقيل،‭ ‬هو‭ ‬الآخر،‭ ‬بداية‭ ‬الأسبوع‭ ‬الجاري‭.‬

وعين‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬مؤقتا‭ ‬المدربين‭ ‬المساعدين‭ ‬شكيب‭ ‬جيار‭ ‬ومصطفى‭ ‬المراني‭ ‬لقيادة‭ ‬الفريق‭ ‬مؤقتا،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تردد‭ ‬المكتب‭ ‬المسير‭ ‬في‭ ‬الحسم‭ ‬في‭ ‬مدرب‭ ‬رسمي،‭ ‬إذ‭ ‬فضل‭ ‬التريث‭ ‬لمعرفة‭ ‬حظوظ‭ ‬الفريق‭ ‬في‭ ‬الصعود،‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬الدورات‭ ‬الثلاث‭ ‬المقبلة‭.‬

وكشفت‭ ‬مصادر‭ ‬من‭ ‬الفريق،‭ ‬أن‭ ‬المكتب‭ ‬المسير‭ ‬ارتكب‭ ‬أخطاء‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬اختيار‭ ‬المدربين،‭ ‬مشيرة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬غياب‭ ‬الاستقرار‭ ‬التقني‭ ‬يؤثر‭ ‬كثيرا‭ ‬على‭ ‬الفريق،‭ ‬سيما‭ ‬أن‭ ‬أي‭ ‬مدرب‭ ‬له‭ ‬أسلوبه‭ ‬ونظرته‭ ‬إلى‭ ‬اللاعبين‭.‬

صفقات‭ ‬خاسرة

تورط‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الصفقات‭ ‬الخاسرة‭ ‬للاعبين،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬قيامه‭ ‬بانتدابات‭ ‬دون‭ ‬الاستفادة‭ ‬منها،‭ ‬وتسريح‭ ‬لاعبين‭ ‬يتألقون‭ ‬مع‭ ‬فرق‭ ‬أخرى‭.‬

وجلب‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬المهاجم‭ ‬يوسف‭ ‬أوكنا،‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يشارك‭ ‬في‭ ‬المباريات،‭ ‬بسبب‭ ‬الإصابة،‭ ‬وحمزة‭ ‬بورزوق،‭ ‬الذي‭ ‬يبقى‭ ‬حبيس‭ ‬كرسي‭ ‬الاحتياط،‭ ‬علما‭ ‬أن‭ ‬الفريق‭ ‬يتوفر‭ ‬أيضا‭ ‬على‭ ‬مهاجم‭ ‬آخر‭ ‬هو‭ ‬الإيفواري‭ ‬جيجي‭ ‬غيزا،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يجلب‭ ‬مهاجما‭ ‬آخر‭ ‬بالمواصفات‭ ‬نفسها‭ ‬هو‭ ‬الشرقي‭ ‬البحري‭ ‬من‭ ‬وداد‭ ‬تمارة‭.‬

وتثير‭ ‬هذه‭ ‬الصفقات،‭ ‬تساؤلات‭ ‬حول‭ ‬المعايير‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬اعتمادها،‭ ‬إذ‭ ‬لا‭ ‬يعقل‭ ‬أن‭ ‬يتوفر‭ ‬فريق‭ ‬في‭ ‬القسم‭ ‬الثاني‭ ‬على‭ ‬أربعة‭ ‬مهاجمين‭ ‬بالمواصفات‭ ‬نفسها،‭ ‬علما‭ ‬أن‭ ‬تكلفتهم‭ ‬تعادل‭ ‬ما‭ ‬صرفه‭ ‬نهضة‭ ‬الزمامرة،‭ ‬المتصدر،‭ ‬ورجاء‭ ‬بني‭ ‬ملال،‭ ‬صاحب‭ ‬المركز‭ ‬الثاني،‭ ‬على‭ ‬تشكيل‭ ‬فريق‭ ‬بأكمله‭.‬

وجلب‭ ‬‮«‬الماص‮»‬‭ ‬أيضا‭ ‬زكرياء‭ ‬كريران‭ ‬وديالو‭ ‬كواسي‭ ‬والمهدي‭ ‬الدغوغي‭ ‬وعمر‭ ‬عاطي‭ ‬الله‭ ‬وعتيق‭ ‬شهاب‭ ‬بداية‭ ‬الموسم،‭ ‬ثم‭ ‬فسخ‭ ‬عقودهم‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬الانتقالات‭ ‬الشتوية،‭ ‬التي‭ ‬فسخ‭ ‬فيها‭ ‬أيضا‭ ‬عقود‭ ‬كريم‭ ‬الولادي‭ ‬الذي‭ ‬التحق‭ ‬بشباب‭ ‬المسيرة،‭ ‬وياسين‭ ‬الزريفي‭ ‬بسطاد‭ ‬المغربي،‭ ‬وعبد‭ ‬الله‭ ‬الفاضيلي‭ ‬ووليد‭ ‬كوبي‭ ‬بالوفاء‭ ‬الفاسي‭.‬

وفسخ‭ “‬الماص‭” ‬عقود‭ ‬كوفي‭ ‬بوا،‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬حاليا‭ ‬من‭ ‬أقوى‭ ‬المهاجمين‭ ‬بالقسم‭ ‬الأول،‭ ‬بعد‭ ‬تسجيله‭ ‬أهدافا‭ ‬حاسمة‭ ‬لأولمبيك‭ ‬آسفي،‭ ‬وخالد‭ ‬الغفولي،‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬العناصر‭ ‬الأساسية‭ ‬بشباب‭ ‬الريف‭ ‬الحسيمي‭ ‬ومن‭ ‬أجود‭ ‬لاعبي‭ ‬الدفاع‭ ‬الأيسر‭ ‬في‭ ‬البطولة،‭ ‬وأنور‭ ‬العزيزي،‭ ‬الذي‭ ‬التحق‭ ‬باتحاد‭ ‬سيدي‭ ‬قاسم،‭ ‬وعبد‭ ‬الرحيم‭ ‬خدو،‭ ‬الذي‭ ‬التحق‭ ‬بشباب‭ ‬الريف‭ ‬الحسيمي،‭ ‬كما‭ ‬فسخ‭ ‬عقود‭ ‬بلال‭ ‬أصوفي‭ ‬وشعيب‭ ‬خدير‭ ‬ورضوان‭ ‬الضرضوري‭ ‬والمهدي‭ ‬مفتاح‭ ‬ويوسف‭ ‬الحلوي‭.‬

وصرف‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬مبالغ‭ ‬مالية‭ ‬لعدد‭ ‬من‭ ‬اللاعبين‭ ‬مقابل‭ ‬فسخ‭ ‬عقودهم،‭ ‬ما‭ ‬يزيد‭ ‬الضغط‭ ‬على‭ ‬ميزانية‭ ‬الفريق،‭ ‬التي‭ ‬تورطت‭ ‬في‭ ‬نفقات‭ ‬كبيرة،‭ ‬ما‭ ‬سيجعله‭ ‬مثل‭ ‬قنبلة‭ ‬موقوتة‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭.‬

وتعاقد‭ ‬الفريق‭ ‬مع‭ ‬لاعبين‭ ‬آخرين،‭ ‬ثم‭ ‬فسخ‭ ‬عقديهما‭ ‬أسبوعا‭ ‬بعد‭ ‬ذلك،‭ ‬يتعلق‭ ‬الأمر‭ ‬بعلي‭ ‬رشدي‭ ‬ومحمد‭ ‬غنينو،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬يعكس‭ ‬فوضى‭ ‬التسيير‭ ‬التي‭ ‬يعيشها‭ ‬المكتب‭.‬

وبلغت‭ ‬انتدابات‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬في‭ ‬مرحلة‭ ‬الانتقالات‭ ‬الشتوية‭ ‬تسعة‭ ‬لاعبين،‭ ‬ضمنهم‭ ‬لاعبان‭ ‬معاران،‭ ‬هما‭ ‬حسن‭ ‬بوعين‭ ‬من‭ ‬الرجاء،‭ ‬ومحمد‭ ‬سعود‭ ‬من‭ ‬الفتح،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬يثير‭ ‬جدلا‭ ‬أيضا‭ ‬بخصوص‭ ‬إخفاق‭ ‬التكوين،‭ ‬والاستنجاد‭ ‬بلاعبين‭ ‬معارين،‭ ‬بعضهم‭ ‬يفتقد‭ ‬التنافسية‭.‬

النزاعات‭ ‬تتراكم

فشلت‭ ‬إدارة‭ “‬الماص‭” ‬في‭ ‬إيجاد‭ ‬تسوية‭ ‬مع‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬اللاعبين‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تخفيض‭ ‬مستحقاتهم‭ ‬المالية،‭ ‬ما‭ ‬جعلهم‭ ‬يلجؤون‭ ‬إلى‭ ‬لجنة‭ ‬النزاعات،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬استخلاصها،‭ ‬ويتعلق‭ ‬الأمر‭ ‬بالمدرب‭ ‬طارق‭ ‬السكتيوي‭ ‬ورشيد‭ ‬بريغل‭ ‬والمهدي‭ ‬كرويطة‭ ‬ويوسف‭ ‬السكتيوي‭ ‬وأنس‭ ‬التكناوتي‭.‬

وخسر‭ ‬الفريق‭ ‬نزاعاته‭ ‬مع‭ ‬يوسف‭ ‬السكتيوي‭ ‬وحسام‭ ‬الدين‭ ‬الصنهاجي‭ ‬ومحسن‭ ‬الربجة‭ ‬ورشيد‭ ‬بريغل‭ ‬وأناس‭ ‬التكناوتي‭.‬

أحداث‭ ‬مسيئة

سجلت‭ ‬مرحلة‭ ‬إسماعيل‭ ‬الجامعي‭ ‬أحداثا‭ ‬مسيئة‭ ‬للنادي،‭ ‬فإضافة‭ ‬إلى‭ ‬فوضى‭ ‬المدربين‭ ‬والانتدابات‭ ‬وإضراب‭ ‬الأطر‭ ‬التقنية،‭ ‬دخل‭ ‬مشجعون‭ ‬في‭ ‬اشتباكات‭ ‬مع‭ ‬اللاعبين‭ ‬في‭ ‬التداريب،‭ ‬ولم‭ ‬ينته‭ ‬الأمر‭ ‬إلا‭ ‬في‭ ‬ولاية‭ ‬الأمن‭.‬

وهاجم‭ ‬مشجعون‭ ‬منزلي‭ ‬كريم‭ ‬الولادي‭ ‬وزكرياء‭ ‬كريران،‭ ‬ما‭ ‬جعلهما‭ ‬يستنجدان‭ ‬بالأمن،‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬وجهت‭ ‬فيه‭ ‬أصابع‭ ‬الاتهام‭ ‬إلى‭ ‬المكتب‭ ‬المسير‭ ‬بسوء‭ ‬تدبير‭ ‬ملف‭ ‬العلاقة‭ ‬بين‭ ‬الفريق‭ ‬وجمهوره‭.‬

واكتفى‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬بعرض‭ ‬لاعبه‭ ‬محمد‭ ‬المنيعي‭ ‬على‭ ‬اللجنة‭ ‬التأديبية‭ ‬على‭ ‬خلفية‭ ‬شجاره‭ ‬مع‭ ‬الجمهور،‭ ‬بتهمة‭ ‬استفزاز‭ ‬الجمهور‭ ‬بعبارات‭ ‬نابية‭ ‬أثناء‭ ‬التداريب،‭ ‬ما‭ ‬ترتب‭ ‬عن‭ ‬ذلك‭ ‬تلاسن‭ ‬وتبادل‭ ‬السب‭ ‬والشتم‭ ‬بين‭ ‬مشجعين‭ ‬واللاعبين‭.‬

الاستقالة‭… “‬لعب‭ ‬الدراري‭”‬

بلغت‭ ‬مشاكل‭ ‬التسيير‭ ‬بالمغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬مداها‭ ‬منتصف‭ ‬الأسبوع‭ ‬الجاري،‭ ‬حين‭ ‬قدم‭ ‬الرئيس‭ ‬إسماعيل‭ ‬الجامعي‭ ‬استقالته،‭ ‬ثم‭ ‬تراجع‭ ‬عنها‭ ‬ساعات‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭.‬

ولم‭ ‬يتقبل‭ ‬الجامعي‭ ‬مقترحات‭ ‬باقي‭ ‬أعضاء‭ ‬المكتب‭ ‬المسير‭ ‬حول‭ ‬طريقة‭ ‬التفاوض‭ ‬مع‭ ‬المدرب‭ ‬المقال‭ ‬هشام‭ ‬الإدريسي،‭ ‬فرد‭ ‬عليها‭ ‬بالاستقالة‭.‬

وكتب‭ ‬الجامعي‭ ‬استقالته‭ ‬وصادق‭ ‬على‭ ‬إمضاء‭ ‬بإحدى‭ ‬مقاطعات‭ ‬مكناس،‭ ‬قبل‭ ‬بعثها‭ ‬إلى‭ ‬المكتب‭ ‬المسير،‭ ‬وبررها‭ ‬بظروف‭ ‬خاصة،‭ ‬لكن‭ ‬الغريب‭ ‬في‭ ‬الأمر‭ ‬هو‭ ‬أنه‭ ‬سرعان‭ ‬ما‭ ‬تراجع‭ ‬عنها‭ ‬مساء‭ ‬اليوم‭ ‬نفسه‭.‬

بنشرقي‭… ‬محام‭ ‬فاشل‭ ‬لقضية‭ ‬عادلة

عجز‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬عن‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬مصالح‭ ‬الفريق‭ ‬في‭ ‬نزاعه‭ ‬مع‭ ‬الوداد،‭ ‬حول‭ ‬نصيبه‭ ‬من‭ ‬صفقة‭ ‬انتقال‭ ‬أشرف‭ ‬بنشرقي‭ ‬إلى‭ ‬الهلال‭ ‬السعودي‭.‬

واكتفى‭ ‬مكتب‭ “‬الماص‭” ‬بالتهديدات،‭ ‬عبر‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام،‭ ‬باللجوء‭ ‬إلى‭ ‬القضاء،‭ ‬أو‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولي‭ “‬فيفا‮»‬،‭ ‬دون‭ ‬القيام‭ ‬بالإجراءات‭ ‬القانونية،‭ ‬ومنها‭ ‬وضع‭ ‬ملف‭ ‬لدى‭ ‬لجنة‭ ‬النزاعات،‭ ‬ثم‭ ‬لجنة‭ ‬الاستئناف،‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬الحكم‭ ‬في‭ ‬صالحه،‭ ‬قبل‭ ‬اللجوء‭ ‬إلى‭ ‬غرفة‭ ‬النزاعات‭ ‬بالاتحاد‭ ‬الدولي‭ “‬فيفا‮»‬،‭ ‬أو‭ ‬القضاء‭.‬

وقام‭ ‬الرئيس‭ ‬مروان‭ ‬بناني‭ ‬بمحاولات‭ ‬لإيجاد‭ ‬تسوية‭ ‬ودية،‭ ‬مع‭ ‬سعيد‭ ‬الناصري،‭ ‬رئيس‭ ‬الوداد،‭ ‬لكن‭ ‬مرضه‭ ‬جعل‭ ‬المفاوضات‭ ‬تتوقف‭.‬

مالية‭ “‬الماص‭”… ‬القنبلة‭ ‬الموقوتة

باتت‭ ‬مالية‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬مثل‭ ‬قنبلة‭ ‬موقوتة،‭ ‬بسبب‭ ‬الالتزامات‭ ‬التي‭ ‬تورط‭ ‬فيها‭ ‬النادي،‭ ‬نتيجة‭ ‬إبرام‭ ‬عقود‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬موارده،‭ ‬ودفع‭ ‬مبالغ‭ ‬مالية‭ ‬للاعبين‭ ‬ومدربين‭ ‬مقابل‭ ‬فسخ‭ ‬عقودهم،‭ ‬وتراكم‭ ‬مستحقات‭ ‬اللاعبين‭ ‬والمدربين،‭ ‬وفشل‭ ‬أغلب‭ ‬الصفقات،‭ ‬وغياب‭ ‬أي‭ ‬تصور‭ ‬لتصحيح‭ ‬الوضع‭ ‬المالي‭.‬

وينتظر‭ ‬أن‭ ‬يصطدم‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬بخطورة‭ ‬الوضع‭ ‬المالي‭ ‬في‭ ‬المواسم‭ ‬المقبلة،‭ ‬سواء‭ ‬حقق‭ ‬الصعود‭ ‬أو‭ ‬لم‭ ‬يحققه،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬سيشكل‭ “‬فزاعة‭” ‬لأي‭ ‬شخص‭ ‬سيفكر‭ ‬في‭ ‬الترشح‭ ‬لرئاسة‭ ‬النادي‭ ‬مستقبلا،‭ ‬ما‭ ‬سيجعله‭ ‬رهينة‭ ‬بين‭ ‬أيدي‭ ‬الجامعي‭.‬

إضراب‭ ‬الطاقم‭ ‬التقني

بينما‭ ‬ينفق‭ ‬المغرب‭ ‬الفاسي‭ ‬أموالا‭ ‬طائلة‭ ‬في‭ ‬الانتدابات‭ ‬والصفقات‭ ‬التي‭ ‬فشل‭ ‬أغلبها،‭ ‬فإنه‭ ‬يعاني‭ ‬مشاكل‭ ‬مالية،‭ ‬جراء‭ ‬تراكم‭ ‬النزاعات،‭ ‬وعجزه‭ ‬عن‭ ‬الوفاء‭ ‬بالتزاماته،‭ ‬تجاه‭ ‬مدربيه‭ ‬ولاعبيه‭.‬

واضطر‭ ‬أعضاء‭ ‬الطاقم‭ ‬التقني‭ ‬والمكلفون‭ ‬بالأمتعة‭ ‬إلى‭ ‬خوض‭ ‬الإضراب‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق،‭ ‬احتجاجا‭ ‬على‭ ‬تأخر‭ ‬صرف‭ ‬مستحقاتهم‭ ‬المالية،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬يتدخل‭ ‬المدرب‭ ‬السابق‭ ‬هشام‭ ‬الإدريسي،‭ ‬الذي‭ ‬سدد‭ ‬أجورهم‭ ‬من‭ ‬ماله‭ ‬الخاص‭.‬

ولم‭ ‬يتوصل‭ ‬شكيب‭ ‬جيار‭ ‬حينها‭ ‬ب‭ ‬11‭ ‬راتبا‭ ‬شهريا،‭ ‬ومدرب‭ ‬الحراس‭ ‬محمد‭ ‬الكتامي‭ ‬برواتب‭ ‬سبعة‭ ‬أشهر،‭ ‬شأنه‭ ‬شأن‭ ‬المسؤولين‭ ‬عن‭ ‬الأمتعة،‭ ‬فيما‭ ‬لم‭ ‬يتوصل‭ ‬مصطفى‭ ‬لمراني‭ ‬برواتب‭ ‬أربعة‭ ‬أشهر،‭ ‬وحميد‭ ‬لعمول‭ ‬برواتب‭ ‬ثلاثة‭ ‬أشهر‭. ‬

وطالب‭ ‬الطاقم‭ ‬التقني‭ ‬واللاعبون‭ ‬حينها‭ ‬بمنح‭ ‬سبع‭ ‬مباريات‭ ‬من‭ ‬فوز‭ ‬على‭ ‬أولمبيك‭ ‬الدشيرة‭ ‬وستة‭ ‬تعادلات‭.‬

» مصدر المقال: assabah

Autres articles