Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

انقلاب القرعة يخدم الأسود

13.04.2019 - 15:01

يضعهم على رأس المجموعة والسحب اليوم بحضور ممثلي 54 بلدا ورونار والجامعة يهاجمان المشوشين

يتعرف المنتخب الوطني، اليوم (الجمعة)، على منافسيه في نهائيات كأس أمم إفريقيا بمصر، الصيف المقبل، خلال سحب القرعة بمنطقة أهرامات القاهرة، بحضور ممثلي المنتخبات المؤهلة.
وسيتم تقسيم المنتخبات 24 المؤهلة إلى النهائيات، إلى ست مجموعات، على أن تضم كل مجموعة أربعة منتخبات، ويتأهل أول وثاني كل مجموعة إلى دور الثمن، إضافة إلى أفضل أربعة منتخبات محتلة للمركز الثالث.
وبات المنتخب الوطني أكبر مستفيد من قرار الكنفدرالية الإفريقية اعتماد تصنيف جديد للمنتخبات، بناء على ترتيب الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بدل معيار نتائج المنتخبات الإفريقية في النسخ الأخيرة لكأس إفريقيا، الأمر الذي سيضع أسود الأطلس على رأس إحدى المجموعات، ويجنبهم مواجهة كبارة القارة.
ويضم المستوى الأول للمنتخبات التي ستوضع على رأس المجموعات، ولن تواجه بعضها، مصر والمغرب والكامرون والسنغال وتونس ونيجيريا.
وسيعرف حفل القرعة حضور ممثلي اتحادات كروية ل54 بلدا، إضافة إلى رؤساء المنتخبات 24 المؤهلة ومدربيها وسفراء دول إفريقية.
من ناحية ثانية، ثار الناخب الوطني هيرفي رونار، في وجه من أسماهم “مشوشين”، في تدوينة له على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.
وقال رونار إن “بعض الأشخاص ووسائل الإعلام يبحثون عن ضرب استقرار المنتخب، بنشر أخبار كاذبة وإشاعات لا أساس لها من الصحة”، مشيرا إلى أن هذا الأمر يتكرر مع اقتراب كل منافسة يشارك فيها الأسود، منذ توليه مهمة تدريب المنتخب.
ونفى الناخب الوطني التقدم بشكاية إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” ضد النصر السعودي، بسبب إشراك نور الدين أمرابط  في مبارياته رغم إصابة الدولي المغربي، وتابع “ليس في نيتي اللجوء إلى “فيفا”، فعلاقتي وطيدة مع مسؤولي النصر السعودي، وكل ما قيل مجرد إشاعات مغرضة. ولا أعرف مصدر هذه الأخبار الزائفة”.
وسبق لرونار أن نفى في تصريحات صحافية الاثنين الماضي وجود مفاوضات بينه وبين ليل الفرنسي من أجل الإشراف على تدريبه بعد نهائيات كأس إفريقيا بمصر، مشيرا إلى أنه يحترم العقد، الذي يربطه بالجامعة.
من جانبه، كذب مصدر مسؤول الأخبار التي تدوولت بشأن اقتراب رونار من مغادرة الأسود، مشيرا إلى أن الجامعة تحترم العقد، الذي يربطها به إلى غاية 2022.

المستوى الأول: مصر والمغرب والكامرون والسنغال وتونس ونيجيريا
المستوى الثاني: الكونغو الديمقراطية وغانا ومالي وكوت ديفوار وغينيا والجزائر
المستوى الثالث: جنوب إفريقيا وأوغندا وبنين وموريتانيا ومدغشقر وكينيا
المستوى الرابع: زيمبابوي وناميبيا وغينيا بيساو وأنغولا وتنزانيا وبوروندي

» مصدر المقال: assabah

Autres articles