Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

الأسود يشدون الرحال غدا إلى مصر

19.06.2019 - 15:47

المنتخب فضل البقاء بمراكش بعد مباراة زامبيا ومحاولات لتأهيل مزراوي وداكوسطا

يشد المنتخب الوطني الرحال غدا (الثلاثاء) إلى القاهرة، حيث يشارك في النسخة 32 لكأس أمم إفريقيا، التي تحتضن منافساتها مصر في الفترة الممتدة ما بين 21 يونيو و19 يوليوز المقبل.
وخاض المنتخب الوطني حصة تدريبية بالملحق التابع لملعب مراكش، بمشاركة جميع اللاعبين، تليها حصة مماثلة بعد ظهر غد (الثلاثاء)، قبل السفر إلى القاهرة من مطار المنار بمراكش عبر طائرة خاصة.
ويواصل المنتخب الوطني استعداداته بأحد ملاعب السلام، ضاحية القاهرة، بعد غد (الأربعاء)، على أن تتواصل بواقع حصة في اليوم، إلى غاية الأحد، موعد أولى مبارياته في المجموعة الرابعة أمام منتخب ناميبيا.
وقرر هيرفي رونار، الناخب الوطني، تعديل برنامجه بعد مباراة زامبيا بملعب مراكش أمس (الأحد)، إذ فضل المنتخب الوطني البقاء بمراكش وعدم العودة إلى معسكر المعمورة، كما كان منتظرا.
كما برمج رونار حصتين إعداديتين للمنتخب الوطني بمراكش، الأولى اليوم (الاثنين)، والثانية غدا (الثلاثاء)، قبل التوجه إلى القاهرة، لخوض آخر الاستعدادات.
وعزت مصادر مطلعة أسباب ذلك، إلى رغبة الناخب الوطني في عدم إرهاق اللاعبين أكثر جراء كثرة تنقلاته عبر الطائرة، خاصة أن المنتخب الوطني تنتظره رحلة متعبة إلى القاهرة.
من ناحية ثانية، يسابق الطاقم الطبي الزمن من أجل تأهيل اللاعبين مروان داكوسطا ونصير مزراوي، بعد إصابتهما في مباراة غامبيا.
وقالت المصادر نفسها إن اللاعبين يخضعان لبرنامج علاجي مكثف منذ الخميس الماضي، كما فضل المدرب رونار عدم إشراكهما في مباراة زامبيا، رغبة منه في منحهما المزيد من الراحة.
وينتظر أن يكون اللاعبان جاهزين لمباراة ناميبيا الأحد المقبل، سيما أن الناخب الوطني يعول على حضورهما، من أجل تحقيق نتيجة إيجابية.
إنجاز: عيسى الكامحي وصلاح الدين محسن

82 رحلة جوية لجمهور المنتخب

الطالبي: تنقلات المشجعين كلفت الوزارة مليارين
سيستفيد جمهور المنتخب الوطني من 82 رحلة جوية خلال الدور الأول لبطولة كأس أمم إفريقيا بمصر، بداية من الجمعة المقبل.
وينتظر أن تبرمج الخطوط الجوية الملكية أكثر من 54 رحلة إضافية لتعزيز الرحلات المنظمة خلال فترة هذه البطولة الإفريقية بين البيضاء والقاهرة، والتي لا يتجاوز عددها 18.
ويأتي هذا العرض الجديد، بعد الاتفاقية الموقعة بين رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، وعبد الحميد عبو، المدير العام لشركة الخطوط الجوية الملكية وفوزي لقجع، رئيس الجامعة.
وتروم هذه الاتفاقية إلى وضع برنامج استثنائي للرحلات الجوية الرابطة بين البيضاء والقاهرة، بعرض تأمين تنقلات الجمهور المغربي إلى مصر، حتى يتسنى له تشجيع اللاعبين في ظروف مناسبة.
واتفقت الأطراف الثلاثة على تخصيص رحلات منتظمة بعروض تفضيلية بسعرين قارين شاملين لكل الرسوم (ذهابا وإيابا)، والمحددة في 3 آلاف درهم بالنسبة إلى الرحلات التي ستمكن المشجعين من حضور مباراة واحدة، ثم العودة مباشرة بعد نهايتها، و4 آلاف درهم بالنسبة إلى الرحلات الخاصة لأكثر من مباراة.
وينتظر أن تؤمن الخطوط الجوية رحلة أزيد من 7500 مشجع، خصوصا أن هناك إقبالا كبيرا على اقتناء هذه التذاكر، فيما يسعى مغاربة العالم إلى تنظيم رحلات جوية وبرية، من أجل متابعة المنتخب الوطني خلال مشاركته في دورة مصر، خاصة أن المغرب يتوفر على جالية مهمة في مختلف الدول الأوربية.
وكشف رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، أن الوزارة صرفت مليارين، من أجل تمويل الفارق بين الرحلات العادية والتفضيلية للجمهور المغربي، الراغب في متابعة مباريات المنتخب الوطني في نهائيات كأس إفريقيا بمصر.
وأوضح الطالبي في تصريح عقب توقيع اتفاقية بين الوزارة وجامعة الكرة والخطوط الملكية المغربية، أن الهدف من هذا الأمر ضمان حضور كبير للجمهور المغربي، لمساندة المنتخب في النهائيات.
وأبدى الوزير رغبته في أن تعرف العملية إقبالا كبيرا، من أجل إلهاب المدرجات بمصر، وتقديم الدعم المعنوي للأسود، بعد أن أمن لهم رفقة جامعة الكرة والخطوط الملكية المغربية رحلات مثالية.
وأكد الطالبي أن الجمهور المغربي سينضاف إلى الجالية المغربية المقيمة بمصر، ما يعزز المساندة القوية للمنتخب الوطني، معربا عن أمله في أن يتوج هذا المجهود بالعودة باللقب.
وصرح الطالب أنه عند وعده، عندما قام بهذه المبادرة، التي لا تعد الأولى، ولن تكون الأخيرة، وانه سيقوم بها كلما تعلق الأمر بمشاركة المنتخب الوطني خارج أرض الوطن.

باعدي حاضر مع وقف التنفيذ
مازالت جامعة الكرة تنتظر قرار اللجنة الطبية للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، بشأن تعويض عبد الرزاق حمد الله بزميله عبد الكريم باعدي.
وبعثت إدارة الجامعة ملفا طبيا عن إصابة حمد الله على مستوى الظهر، من أجل الترخيص لمواطنه باعدي بالمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا بمصر.
وتنتظر الجامعة قرار «كاف» بفارغ الصبر، خاصة بعدما تبين أن حمد الله غادر معسكر الأسود، بسبب عدم رضاه عن الأجواء السائدة بالمنتخب الوطني، وخلافاته مع بعض زملائه.
وسبق للجامعة أن أكدت في بلاغها أن حمد الله غادر معسكر المنتخب الوطني، بسبب الإصابة، حتى تضمن تعويضه باللاعب باعدي، الظهير الأيسر لحسنية أكادير، وإلا ستضطر إلى الاكتفاء بلائحة 22 لاعبا، في حال عدم الترخيص له من قبل «كاف».

إصابة في ركبة بوطيب
يعاني خالد بوطيب، مهاجم المنتخب الوطني لكرة القدم، إصابة في الركبة، أربكت المدرب الفرنسي هيرفي رونار، ووضعته في موقف حرج، بعد أن تقلص عدد المهاجمين الذين رشحهم للمشاركة في «كان».
وعلمت «الصباح» أن بوطيب يعاني إصابة قديمة في الركبة أثرت عليه بشكل كبير في المباريات، التي يخوضها رفقة المنتخب الوطني، وقللت من إمكانياته في قيادة هجومه.
ويشعر بوطيب بآلام الإصابة التي تعرض لها منذ مدة، كلما خاض تداريب شاقة رفقة المنتخب الوطني، الشيء الذي يمنعه من الظهور بكل إمكانياته البدنية، التي كان عليها خلال التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم والتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم الأخيرتين.
وقرر الطاقم الطبي للمنتخب منح بوطيب بعض الأدوية، من أجل تمكينه من خوض المباريات الرسمية خلال «كان» دون شعوره بآلام، مع إخضاعه لبرنامج خاص خلال التداريب، لمنحه القدرة على الاستفادة من كامل إمكانياته، سيما أنه بات رأس الحربة الوحيد بالمنتخب، بعد مغادرة عبد الرزاق حمد الله تجمع المعمورة.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles