Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

أحمد وسط صراع الوداد والترجي

22.08.2019 - 14:38

الفريق الأحمر يطالب باعتماد شهادته والتونسيون يرفضونها بحجة أنه طرف في القضية

بات أحمد أحمد، رئيس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، في قلب الصراع مجددا، بين الوداد الرياضي والترجي التونسي بالجهاز القاري، فيما بات يعرف بفضيحة «رادس».
ويطالب الوداد بشهادة أحمد أمام أعضاء لجنة الاستئناف التابعة ل»كاف»، للطعن في قرار اللجنة التأديبية، التي منحت لقب عصبة أبطال إفريقيا للفريق التونسي، وأبطلت قرار اللجنة التنفيذية بالجهاز القاري، التي استندت إلى الوضع الأمني خلال مباراة الفريقين بتونس، لحساب إياب نهائي المسابقة، وهو ما رفضته محكمة التحكيم الدولية «طاس».
ويعتمد الوداد في طلبه على تصريحات رئيس «كاف» بعد المباراة، والتي اعترف خلالها بتعرضه للتهديد، وأنه سلم الكأس للفريق التونسي تحت الضغط.
بالمقابل، ترفض هيأة دفاع الترجي الزج بأحمد في الصراع، معتبرين إياه طرفا، بعدما فضل، حسب التونسيين، ترجيح كفة الوداد، بإعطاء تصريحات تؤكد عدم سلامة الأوضاع بملعب «رادس»، أثناء المباراة النهائية، وهو ما جعله يتدخل لدى اللجنة التنفيذية في بداية الأمر، ويقرر إعادة المباراة في ملعب محايد، وهو القرار الذي رفضته محكمة التحكيم الرياضي «طاس».
ويرى الفريق الأحمر أن شهادة أحمد هي الوحيدة الكفيلة بتقوية دفوعاته أمام لجنة الاستئناف، بالإضافة إلى معطيات أخرى، مثل صور وأشرطة فيديو تؤكد اعتداء الجماهير على لاعبي الوداد في المدرجات، ومستودعات الملابس، ناهيك عن اجتياح جزئي للملعب بعد توقف المباراة بسبب غياب تقنية الفيديو «الفار».

» مصدر المقال: assabah

Autres articles