Revue de presse des principaux journaux Marocains

Sport

وثائق تكذب الطالبي بشأن وضعية الجيش

27.09.2019 - 10:22

كذب النظام الأساسي للجيش الملكي ووصل الإيداع المحصل عليه من قبل السلطات المحلية بسلا، تصريحات رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، بشأن اعتبار النادي جمعية عسكرية.
وتتوفر «الصباح» على معطيات دقيقة تؤكد أن تصريحات الوزير، بشأن اعتبار الجمعية الرياضية للقوات المسلحة الملكية، جمعية عسكرية وليست مدنية، مجانبة للصواب، بحكم أن النظام الأساسي يشير في ديباجته إلى أن الجمعية مؤسسة طبق ظهير الحيات العامة 15 نونبر 1958، وقانون التربية البدنية والرياضة 6 -87، والنظام الأساسي التابع له الصادر في 29 أكتوبر 1993.
ويفرض النظام الأساسي على الجمعية أن تلائم وضعها القانوني مع قانون التربية البدنية والرياضة 30 – 09، إذ من غير المقبول أن تستمر لوحدها في العمل بقانون ونظام أساسي عدلا منذ سنوات.
كما توصل الجيش الملكي أخيرا بوصل إيداع من السلطات المحلية بمقاطعة سلا العيايدة، لفائدة محمد هرمو، رئيس الجيش الملكي، وليس بصفته العسكرية جنرال دو ديفيزون، كما هو متعارف عليه في القطاع العسكري، ما يزيد من التأكيد على أن الجمعية مدنية ولا علاقة لها بالعسكر، إلا بالنسبة إلى بعض المسؤولين الموجودين بالمكتب المديري لفروع الجمعية، والمنحة المقدمة من إدارة الدفاع الوطني.
ويؤكد النظام الأساسي للجمعية في المادة الرابعة أنها تهدف إلى تأطير الممارسة الرياضية، طبقا للأخلاق والقواعد والأحكام القانونية والتقنية الجاري بها العمل، والمشاركة في المنافسات الرسمية والودية المنظمة على الصعيد المحلي والجهوي والوطني، وعند الاقتضاء الدولي، وكلها مؤشرات على أنها جمعية مدنية، تخضع لقواعد الجامعات الرياضية.
وتفرض المادة الخامسة أن ينتسب كل فرع رياضي من الجمعية إلى الجامعة الرياضية لهذه الرياضة، ويلتزم باحترام الأنظمة الأساسية وأنظمة هذه الجامعات.
وتشير الفقرة الثانية من المادة 11 بخصوص اختصاصات الرئيس، أن الأخير يمثل الجمعية في كافة الشؤون المدنية وليس العسكرية، فضلا عن أن الفريق يتكون في مجمله من أشخاص مدنيين، ضمنهم مسؤولون في المكتب واللاعبون وبعض الأطر التقنية.

» مصدر المقال: assabah

Autres articles